تم نسخ الرابط بنجاح

سواحل السعودية

saudipedia Logo
سواحل السعودية
مقالة
مدة القراءة 8 دقائق

سواحل السعودية، هي النطاق الجغرافي الذي يمثل امتداد المملكة العربية السعودية على المسطحات المائية الثلاثة: الخليج العربي من الشرق، والبحر الأحمر من الغرب، وخليج العقبة من الشمال الغربي، بإجمالي أطوال تصل إلى 3,800 كم، حيث يحد المملكة من الشرق الخليج العربي، ويقدر طول السواحل المطلة عليه بـ1,200 كم، وتمتد من جنوب دولة الكويت حتى شمال الإمارات العربية المتحدة، يعد الساحل الشرقي بالكامل جزءًا من المنطقة الشرقية في المملكة، بينما تشرف كل من: منطقة مكة المكرمة ومنطقة المدينة المنورة ومنطقة تبوك ومنطقة جازان ومنطقة عسير على الجزء المطل من سواحل المملكة على البحر الأحمر وخليج العقبة بطول 2,600 كم.كما تحتضن المملكة 28 محافظة ساحلية، موزعة على 6 مناطق إدارية بينها: 9 محافظات بالمنطقة الشرقية على ساحل الخليج العربي، و 19 محافظة تقع ضمن خمس مناطق إدارية أخرى هي: منطقة تبوك، ومنطقة المدينة المنورة، ومنطقة مكة المكرمة، ومنطقة عسير ومنطقة جازان، على ساحل خليج العقبة والبحر الأحمر،  ويعيش ثلث السكان في المملكة على الساحل طبقا لتعداد السعودية 2022م.

وفقًا لأحكام القانون الدولي، تطل سواحل المملكة على نطاق جغرافي مُحدّد من المياه، وتقسم إلى البحر الإقليمي للمملكة والمنطقة المتاخمة والمنطقة الاقتصادية الخالصة والجرف القاري، وهي حدود بحرية مقدرة بمسافات قانونية يحق للمملكة فيها أن تمارس الأنظمة البيئية والملاحة والجمارك والضرائب.

السهول الساحلية في السعودية

تحتضن المملكة العربية السعودية شريطين ساحليين، أحدهما يسمى سهل تهامة، وهو سهل يقع على ساحل البحر الأحمر، تنحصر حدوده الضيقة بين ساحل البحر الأحمر من الغرب، و المرتفعات الغربية من جهة الشرق، يتمتع هذا السهل بانتشار الرؤوس البحرية على سطحه مثل: كركمة، البريدي، الشعبان، والطرفة، وأما السهل الآخر فيقع على ساحل الخليج العربي، تنحصر حدوده الواسعة بين ساحل الخليج العربي من الشرق، ومن هضبة الصمان من جهة الغرب، وهو سهل منبسط تغطيه الرمال وتنتشر عليه السباخ (مسطحات ملحية).

الجزر في السعودية 

أسهم طول سواحل المملكة العربية السعودية على البحر الأحمر والخليج العربي، إلى جانب اتساع جرفها القاري، في انتشار الجزر بشكل كبير على مياهها، إذ يقدر عدد الجزر السعودية فيهما بنحو 1,285 جزيرة، ذات مساحات متباينة، ويحتضن خليج العقبة والبحر الأحمر نحو 1,150 جزيرة، أي ما يعادل 89% من إجمالي جزر السعودية، ويضم الخليج العربي نحو 135 جزيرة، أي ما يعادل 11% من جزر السعودية.

معظم جزر السعودية ذات تكوين ونشأة مرجانية، وأما باقي الجزر فنشأتها إما بركانية، أو قارية، أو رملية، وتمثل أكبر جزر البحر الأحمر في السعودية من حيث المساحة جزيرة فرسان، إذ تبلغ مساحتها نحو 380 كم2، وأما أكبر الجزر من حيث المساحة على الخليج العربي فهي جزيرة أبو علي بمساحة تقدر بـ 59,3 كم2.

جزر فرسان (أرخبيل فرسان)

تعد جزر فرسان أرخبيلا يتضمن مجموعة من الجزر، يبلغ عددها نحو 150 جزيرة، تتبع منطقة جازان، وهي إحدى الجزر الواقعة على البحر الأحمر جنوب غرب مدينة جازان، إذ تبعد عنها بنحو 40 كم، ومن جزر فرسان: فرسان الكبرى، السقيد، قماح، دمسك، زفاف، سلوبة ، كيرة، إلا أن أكبرها جزيرة (فرسان الكبرى) حيث تبلغ مساحتها نحو 369 م2، ويقدر طول امتدادها من الجنوب الشرقي وحتى الشمال الغربي بنحو 70 كم، تضم قرى عدة كقرية المحرق، صير، القصار، الحسين، والمسيلة، وتمثل جزيرة فرسان الكبرى وجهة سياحية غنية بالحياة النباتية والبرية والبحرية.

البيئة الساحلية في المملكة العربية السعودية 

الأشجار الساحلية في السعودية

تنمو على سواحل المملكة العربية السعودية غابات المنجروف، وهي أشجار مدارية، تسهم في الحفاظ على التنوع الأحيائي في البيئة التي تقطنها، حيث تشكل غابات المنجروف نحو 204 كم2 من مساحة السواحل في المملكة، منها ما ينتشر على ساحل البحر الأحمر بأنواع متعددة، كأشجار الشورة أو القرم ، وأشجار القندل، ومنها ما ينمو بصورة قليلة على ساحل الخليج العربي، وهو نوع الشورة.

الشعاب المرجانية في السعودية 

نظرًا لتمتع المملكة العربية السعودية بسواحل طويلة وممتدة على البحر الأحمر وخليج العقبة والخليج العربي، إضافة إلى اتساع جرفها القاري، أدى ذلك إلى انتشار الشعاب المرجانية على مساحات كبيرة بمحاذاة السواحل والجزر، ومن أكثر البحار التي تمتلك شعابا مرجانية متنوعة على مستوى العالم،  هو البحر الأحمر، يحتضن نحو 310 نوعًا من المرجان بينها: 270 نوعًا من المرجان الصلب، و40 نوعًا من المرجان الطري متوزعة على سواحل وجزر البحر الأحمر وخليج العقبة، كما يضم الخليج العربي 60 نوعًا من الشعاب المرجانية الصلبة، والموزعة على المياه السعودية في الخليج العربي، إذ تسهم الشعاب المرجانية في تكاثر الأسماك ونموها.

الكائنات البحرية في السعودية

تحتضن المياه الإقليمية السعودية الواقعة على البحر الأحمر والخليج العربي كائنات بحرية متباينة، منها: 16 نوعًا من الثدييات البحرية، كالخيلانيات (الأطوم)، والحيتان، والدلافين، كما يضم البحر الأحمر نحو 1,289 نوعًا من الأسماك، وفي الخليج العربي نحو 542 نوعًا من الأسماك، ويحتضن البحر الأحمر والخليج العربي معًا 44 نوعًا من أسماك القرش.

النقل المائي في السعودية 

تشرف على قطاع النقل البحري في المملكة العربية السعودية الهيئة العامة للنقل، وتعمل وزارة النقل مع المؤسسة العامة للموانئ على تقديم الميزانيات، إلى جانب المواد لإنشاء المشاريع البحرية كالموانئ والأحواض وبناء السفن، والمصانع والشركات الملاحية، وتُعنى المملكة بهذا القطاع لأنه يسهم في التنمية الاقتصادية لمختلف بلدان العالم، كما يشارك في تلبية متطلبات المملكة من الصادرات والواردات التي تشكل بدورها نحو 95%.

ميناء رأس الخير في المنطقة الشرقية. (واس)
ميناء رأس الخير في المنطقة الشرقية. (واس)

الموانئ في السعودية

تطل موانئ المملكة العربية السعودية على سواحل بحرية حيوية وممتدة، إذ تعد المركز الرئيس لأعمال كبرى شركات النقل البحري والخدمات اللوجستية، وتضم المملكة موانئ عدة، هي: ميناء جدة الإسلامي، ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام، ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل، ميناء ينبع التجاري، ميناء الملك فهد الصناعي بينبع، ميناء الجبيل التجاري، ميناء رأس الخير، ميناء جازان، ميناء رأس تنورة، ميناء الخفجي.

التجارة البحرية في السعودية

تشكل التجارة البحرية في المملكة العربية السعودية نحو 75% من إجمالي التجارة غير النفطية في المملكة، لذا أسهمت المملكة بتطوير شبكتها البحرية، حيث تقدر سعة الموانئ كل عام بنحو 9 ملايين حاوية، كما تستقبل 11,000 سفينة كل عام.

كما تحتضن شبكة النقل البحري في المملكة 10 موانئ رئيسة مخصصة للتجارة غير النفطية، إضافة إلى 240 رصيفًا واقعة على تقاطع طرق الشحن، وتعد المملكة الدولة الوحيدة من دول مجلس التعاون الخليجي التي تطل سواحلها على بحرين يمر من خلالهما ثلث شحنات النفط، إلى جانب 12% من تجارة العالم.

الجسور البحرية في السعودية 

في الساحل الشرقي يعد جسر الملك فهد المنفذ البري الوحيد الذي يربط بين السعودية والبحرين، وهو طريق يمتد من منطقة العزيزية بمدينة الخبر، ويقدر طوله بنحو 25 كم، كان يمثل أطول جسر في الشرق الأوسط والثاني على مستوى العالم، وكان الهدف من إنشائه تعزيز الروابط بين البلدين في مختلف المجالات.

وفي الساحل الغربي يقع مشروع جسر الملك سلمان الذي يربط بين قارتي آسيا وأفريقيا أي بين المملكة وجمهورية مصر، والذي يهدف إلى ارتفاع التبادل التجاري بين البلدين، كما يسهم في دعم صادرات البلدين، كما يشكل منفذًا دوليًّا للمشاريع، ومعبرًا مهمًّا للحجاج والمعتمرين والسياح، إلى جانب فرص العمل التي يقدمها الجسر لأبناء المنطقة.

ممارسة صيد السمك في سواحل منطقة جازان. (هذه السعودية)
ممارسة صيد السمك في سواحل منطقة جازان. (هذه السعودية)

الصيد البحري في سواحل المملكة العربية السعودية

الصيد البحري في السعودية

تعد مهنة الصيد من أقدم المهن التي مارسها الآباء والأجداد في المملكة، توارثتها الأجيال بعد ذلك، إذ تسهم في توفير أحد المصادر الغذائية المهمة للإنسان، إلا أن هذا النوع من المهن يتطلب العمل الجاد والصبر والمثابرة، ومن الملاحظ في الأسواق المحلية للأسماك قلة المعروض المحلي مقابل الأسماك المستوردة، حيث يقدر إنتاج المملكة من المصايد البحرية بـ70 ألف متر من البحر الأحمر والخليج العربي، أي ما يعادل نحو 30% من حجم الاستهلاك المحلي، نظرًا لعدم توجه الشباب إلى مهنة الصيد البحري، ويرجع ذلك إلى أسباب عدة، منها: أنها تتطلب الكثير من الجهد، من الأعمال التي تحفها المخاطر، عدم توافر المعاهد التدريبية، العوامل المناخية، قلة المحفزات على المهنة من تأمين صحي، تأمين تقاعدي وغيرها.

أولت وزارة البيئة والمياه والزراعة السعودية اهتمامًا بتطوير مهنة الصيد البحري، من خلال إطلاقها لتطبيق "صياد" وهو تطبيق يستهدف فئة الشباب في المملكة، لتشجيعهم وتمكينهم من مزاولة مهنة الصيد البحري، كما عملت الوزارة على إيقاف تصاريح جديدة للصيادين الأجانب؛ لتكون هذه المهنة مقتصرة على السعوديين.

نظام الصيد البحري في السعودية

تشرف وزارة البيئة والمياه والزراعة على كافة أعمال الصيد والغوص وتسهم في تنظيمها، والعمل على تنمية وتطوير هذا القطاع والاستثمار فيه، إلى جانب حماية الثروات المائية الحية في المياه الإقليمية للمملكة، وتحفيز العمل في هذا القطاع، إضافة إلى تطوير وسائل طرق الصيد بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية، كتحديد مناطق الصيد الإقليمية في المملكة، وتعيين المواقع الساحلية الصالحة لمشاريع تربية الأسماك، وتعيين أصناف الكائنات الحية البحرية المحظور صيدها، تحديد وسائل ومعدات وطرق الصيد الممنوع استعمالها.

محطات تحلية المياه في السعودية

شهدت المملكة العربية السعودية تطورًا متسارعًا في كافة جوانبها الاقتصادية والحضارية والصناعية، إضافة إلى ازدياد عدد سكانها، مما أدى إلى ارتفاع الطلب على المياه الصالحة للشرب، نظرًا لعدم الاكتفاء من المياه ذات المصادر الطبيعية، حيث توجهت المملكة آنذاك إلى تحلية مياه البحار، كونها تشرف على ساحلي البحر الأحمر والخليج العربي، وكانت بداية تحلية المياه في المملكة منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود عام 1346هـ/1926م في مدينة جدة بهدف تلبية احتياجات الحجاج وسكان جدة من المياه، وبعد توسع المملكة في مجال تحلية مياه، أصبحت المملكة أكبر دول العالم إنتاجًا لمياه البحر المحلاة.

وبعد توسع المملكة في مجال تحلية مياه البحار أصبحت تحتضن سواحلها نحو 33 محطة تحلية مياه، منها 9 على ساحل الخليج العربي و24 على سواحل البحر الأحمر، تمد المملكة بـ 6.3 ملايين م3 من المياه يوميًّا، أي 70% من إنتاج المياه المحلاة.

السياحة على سواحل المملكة العربية السعودية

تُصنّف المناطق الساحلية على أنها مناطق جذب سياحي في المملكة، إذ تتنوع طبيعتها والبيئة فيها على طول امتدادها، ما بين شواطئ رملية ناعمة وقمم جبلية ونباتات متنوعة وشُعب مرجانية، ومن الوجهات السياحية الواقعة على سواحل المملكة:

مشروع نيوم

نيوم كلمة يقصد بها المستقبل الجديد، وهي منطقة تقع  شمال غربي المملكة، تقدر مساحتها الإجمالية بنحو 26,500 كم2، تتمتع بمناخ معتدل، وتضاريس متنوعة كالشواطئ التي يقدر طول ساحلها بنحو 468 كم، كما تضم جزرًا يبلغ عددها 41 جزيرة، إلى جانب الجبال المكسوة بالثلوج في موسم الشتاء، ومرافق سكنية، كما تحتضن المنطقة مدنًا عدة، مثل: مدينة ذا لاين، أوكساجون، تورجينا.   

تعد نيوم من المناطق المعنية بمفهوم اقتصاد المعرفة، إذ تشتمل على نحو 14 قطاعًا اقتصاديًّا، منها: العلوم التقنية والرقمية، التعليم والأبحاث والابتكار، البناء والتصميم، الثقافة والترفيه، الغذاء، الطاقة، الماء، الخدمات المالية، السياحة، الرياضة، التصنيع، الإعلام ، الصحة والرفاهية والتقنيات الحيوية، التنقل.  

مشروع البحر الأحمر 

يمثل مشروع البحر الأحمر إحدى الوجهات السياحية في المملكة، يقع في مدينتي أملج والوجه على الساحل الغربي للبحر الأحمر، تقدر مساحته الإجمالية بـ28 ألف كم2، تحتضن بحيرات وأرخبيلا يضم نحو 90 جزيرة، إضافة إلى براكين خامدة والكثبان الرملية والجبال الشاهقة، كما يحتوي المشروع على معالم تراثية وثقافية وتاريخية، ويضم فنادق ووحدات سكنية، ومناطق ترفيهية.

مشروع أمالا

وجهة سياحية، تجمع بين الثقافة، والفن، والصحة البدنية، يقع المشروع على الساحل الشمالي الغربي للمملكة، يتضمن مرافق عدة، منها: غرف فندقية، فلل سكنية، وشقق ومنازل متنوعة، إضافة إلى مواقع ترفيهية، ونادي اليخوت، ومعهد عالمي يختص بالحياة البحرية.

مدينة الملك عبدالله الاقتصادية

تقع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية على ساحل البحر الأحمر، على مساحة تبلغ نحو 181 مليون م2 تعد إحدى المدن الاقتصادية المهمة محليًّا وعالميًّا، تضم تجمعات صناعية ولوجستية، ذات تقنية عالية، كما تحتضن ميناء الملك عبدالله، إضافة إلى احتوائها على مرافق سياحة وترفيه.