تم نسخ الرابط بنجاح

ملاعب كرة القدم في السعودية

saudipedia Logo
ملاعب كرة القدم في السعودية
مقالة
مدة القراءة 6 دقائق

ملاعب كرة القدم في السعودية، هي المكان المخصص لممارسة كرة القدم وإقامة المباريات الرسمية والودية وتتويج الأبطال في المسابقات السعودية وافتتاح البطولات والدورات الرياضية، إضافة إلى احتضانها مسابقات رياضية أخرى مثل ألعاب القوى بمختلف مسابقاتها ونزالات الملاكمة والمصارعة العالمية، ومباريات رياضة الرجبي الشبيهة بكرة القدم، وسباقات السيارات، كما تستضيف الحفلات الغنائية والموسيقية والشعبية واحتفالات اليوم الوطني ويوم التأسيس ويوم العلم، وتحتضن الملاعب السعودية أيضًا العروض العسكرية وتخريج الدورات العسكرية سواء أفراد أو ضباط.  

أهمية ملاعب كرة القدم في السعودية

تعد ملاعب كرة القدم الوجه الحضاري للرياضة، حيث تحظى بنصيب كبير من التخطيط والإنشاء والتطوير وتحديدًا فيما يتعلق بالبنية الأساسية، وتهدف رؤية السعودية 2030 إلى أن تتبوأ المملكة الريادة فى كافة المجالات على المستوى الدولى، وخصوصًا في مجال الرياضة حيث تستعد لاستضافة بطولة كأس آسيا 2027 وكأس العالم 2034، ودورة الألعاب الآسيوية 2034. وأعلنت المملكة عن تجهيز 10 ملاعب في ثلاث مدن: الرياض، وجدة، والدمام، منها: 3 ملاعب جديدة، و7 ملاعب قائمة يتم إعادة تطويرها وتجهيزها. إلى جانب إعلان وزارة الرياضة عن تعديل مُسمى 3 ملاعب إلى "مدن رياضية".

بدايات ملاعب كرة القدم في السعودية

بدأ تأسيس الملاعب في السعودية بإنشاء ملعب الصبان جنوب محافظة جدة عام 1370هـ/1950م، وأنشئ بعد ذلك الملعب الثاني لكرة القدم وهو ملعب الصايغ، وهو أول ملعب أنشئ في مدينة الرياض أواخر سبعينات القرن الرابع عشر الهجري،ثم أنشئ الملعب الثالث في العاصمة الرياض، عام 1390هـ/1970م، وسُمي ملعب رعاية الشباب بالملز، وعُرف محليًّا بملعب الملز، وهو حاليًّا ملعب مدينة الأمير فيصل بن فهد الرياضية.

وعلى الرغم من تزامن إنشاء ملعب الملز مع إنشاء ملعبين آخرين في كلٍ من: المنطقة الشرقية "ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام"،ومنطقة مكة المكرمة "ملعب مدينة الأمير عبدالله الفيصل الرياضية بجدة"، إلا أنه يعد نقطة تحول في تاريخ الملاعب السعودية، فإضافة إلى شعبيته في الثقافة المحلية، يعد أول ملعب في الشرق الأوسط يطبق زراعة العشب بنظام "هايبرد جلاس" ويعتمد في أرضيته على العشب الطبيعي والصناعي معًا بزراعة العشب الطبيعي بنسبة 80% والعشب الصناعي بنسبة 20% وبطول 45 ملم وسمك 380 ميكرو، وفي ذلك الوقت، لم يكن ملعب الملز مؤهلًا للعب إلا نهارًا، إذ لم تكن تتوفر فيه الإنارة، ولا الساعة الإلكترونية، ولم يكن المدرج العلوي في الدرجة الثانية موجودًا، وأُضيئت الملاعب السعودية الثلاثة في العاصمة الرياض ومحافظتي جدة والدمام عام 1394هـ/1974م.

ملاعب كرة القدم المحلية والدولية

يرتبط معظم الملاعب والمدن الرياضية في المملكة بأسماء الملوك والأمراء، مثل: ملعب مدينة الملك فهد الرياضية الدولي، وملعب مدينة الأمير فيصل بن فهد بن عبدالعزيز الرياضية في الرياض، وملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية الدولي بجدة، وملعب مدينة الأمير عبدالله الفيصل في جدة، وملعب الأمير محمد بن فهد في الدمام، وتحصل بعض الملاعب على تسمية ثانوية تصف بناءها، مثل ملعب الدرة وملعب الجوهرة المشعة.

وتدخل بعض ملاعب كرة القدم في السعودية ضمن مسؤولية المنشآت التعليمية، وعلى رأسها الجامعات السعودية، مثل ملعب جامعة الملك سعود "مرسول بارك" في العاصمة الرياض، الذي شهد عام 2019م قمة كأس السوبر الإيطالي، يقابل ذلك تصنيف ملعب جامعة الدمام، من قِبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA)، ضمن أفضل الملاعب على مستوى العالم من فئة النجمتين.

ملعب مدينة الأمير فيصل بن فهد الرياضية

افتُتح ملعب مدينة الأمير فيصل بن فهد الرياضية رسميًّا خلال تدشين دورة كأس الخليج العربي الثانية بالرياض عام 1392هـ/1972م، وتغطي مساحته 120,000 م²، وفيه 22,188 مقعدًا، وتلعب على أرضيته أكثر أندية الرياض شعبيةً، مثل: نادي الهلال، ونادي النصر، ونادي الشباب، وعلى طول تاريخه استضاف أحداثًا رياضية مهمة، مثل: كأس الخليج العربي، ونهائي كأس الملك، ونهائي كأس الاتحاد السعودي لكرة القدم، كما يُعد من أوائل الملاعب السعودية التي استخدمت التذاكر الإلكترونية، وذلك ضمن مباريات الجولة 22 من دوري زين للمحترفين عام 1433هـ/2012م.

مدينة الملك فهد الرياضية في الرياض. (دارة الملك عبدالعزيز)
مدينة الملك فهد الرياضية في الرياض. (دارة الملك عبدالعزيز)

ملعب مدينة الأمير عبدالله الفيصل الرياضية

افتُتح ملعب مدينة الأمير عبدالله الفيصل الرياضية عام 1393هـ/1973م، ويقع جنوب شرق محافظة جدة وتبلغ سعته 22,749 مقعدًا، ويعتمد في أرضيته على العشب الطبيعي والصناعي. استضاف الملعب مباريات بطولة كأس العالم للأندية 2023.

وفي عام 1445هـ/2023م تم تطوير المدينة الرياضية على مساحة 60,000 م2، وشمل التطوير قاعة المؤتمر الصحفي، ومناطق الإعلاميين، ومداخل اللاعبين ودكة البدلاء، إلى جانب استبدال أكثر من 22,726 من كراسي المدرجات وتطوير أنظمة المراقبة وتحسين المظهر العام بالعشب الصناعي على مساحة تبلغ 16,000 م2، بالإضافة إلى منطقة الجمهور التي تتسع لأكثر من 6,500 مشجع.

وتضم المدينة صالة مغلقة يقام بها بعض الفعاليات والملتقيات الثقافية والسياحية، وفي العام 1432هـ/2011م شهدت الصالة المغلقة الحفل الختامي لفعاليات ملتقى شباب مكة "يدًا بيد لبناء الإنسان" الذي استضافته محافظة جدة.

ملعب الأمير محمد بن فهد

أنشئ ملعب الأمير محمد بن فهد في جنوب شرق الدمام بالمنطقة الشرقية، عام 1392هـ/1973م، على مساحة 105,929.06 م2، ويضم الموقع ملعبًا رئيسًا وملعبًا رديفًا ومضمارًا، ويتسع الملعب لنحو 22,042 مقعدًا. 

ويعد الملعب واحدًا من أربعة ملاعب، هي بالإضافة إليه: ملعب مدينة الملك فهد، وملعب مدينة الأمير فيصل بن فهد، وملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي، سيعاد بناؤها وتطويرها، لاستضافة كآس آسيا 2027م، وسيزاد عدد المقاعد في الملعب لتصل إلى 30,000 مقعد.

ملعب مدينة الملك فهد الرياضية

يعد ملعب مدينة الملك فهد الرياضية، الذي يُسمى "درة الملاعب" ويقع شرقي العاصمة الرياض، أكبر ملعب رياضي في المملكة، باعتبار مساحة المدينة الرياضية التي تبلغ 500,000م²، بُني الملعب عام 1408هـ/1988م وتبلغ سعته 56,453 مقعدًا، ويعد سطح الملعب أحد أكبر أسطح الملاعب في العالم، وعلى امتداده الدائري يتوزع 24 عمودًا، وتسند تلك الأعمدة مظلةً ضخمة تحمي المقاعد من أشعة الشمس.

وكانت مباراة المنتخب السعودي وفريق رابيد النمساوي التي أقيمت استعدادًا لخوض المنتخب السعودي لدورة الخليج العربي التاسعة لكرة القدم هي أول مباراة تقام على ملعب مدينة الملك فهد وانتهت بفوز المنتخب السعودي 1 /صفر. أما أول مباراة رسمية فكانت بين السعودية وعمان في افتتاح بطولة كأس الخليج العربي التاسعة وانتهت 2/0 للمنتخب السعودي.  

وعلى عكس بقية الملاعب الرياضية متعددة الأغراض، ينفرد ملعب مدينة الملك فهد الرياضية باستضافة أول حدث موسيقي دولي بين الملاعب السعودية، وهو حفل فرقة BTS الذي يعد الأول لها في الشرق الأوسط،وعند ممارسة الألعاب الإلكترونية، يمكن العثور على الملعب بهيئته الإلكترونية في إطار ألعاب الفيديو FIFA من النسخة الـ 13 من اللعبة، بالتزامن مع ظهور الدوري السعودي للمحترفين ضمن اللعبة أيضًا.

ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة. (واس)
ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة. (واس)

ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية

يُسمى "الجوهرة المُشعة"، وهو جزءٌ من تكوين مدينة الملك عبدالله الرياضية شمالي محافظة جدة، أشرفت شركة أرامكو السعودية على تصميمه وبنائه في غضون عامين، ويعد الملعب الأكبر على مستوى منطقة مكة المكرمة، وتبلغ سعته 64,610 مقعدًا.

استضاف بطولاتٍ عالمية، كانت الأولى من نوعها في قارة آسيا عام 1441هـ/2020م، منها مباريات كأس السوبر الإسباني، التي شارك فيها فريق ريال مدريد، أحد النوادي العالمية الكبيرة من حيث القاعدة الجماهيرية.

وتحوي المدينة مرافق رياضية أصغر تحيط بالملعب الرئيس، كما تستضيف الساحات الداخلية للملعب ألعاب القوى والأحداث الرياضية المحلية، وقد افتُتح الملعب عام 1435هـ/2014م، برعاية وحضور الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، في تتويج المباراة النهائية لبطولة كأس الملك 1435هـ/2014م بين ناديي الأهلي والشباب.

ملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية

تأسس عام 1403هـ/1983م، في حي الراكة بمحافظة الخبر بالمنطقة الشرقية، ويسمى أيضًا ملعب "الراكة"، يتسع لنحو 11,358 مقعدًا، وتبلغ مساحة مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية 360,000م2. 

تضم المدينة الرياضية، بخلاف الملعب الرئيس، ثمانية ملاعب خارجية، وصالات للألعاب الرياضية، ومسبحًا، وملعب اسكواش، وبيوتًا للشباب، وصالة جمباز.

ملعب الأمير محمد بن سلمان في القدية

أعلن مجلس إدارة شركة القدية للاستثمار، في عام 1445هـ/2024م عن إطلاق ملعب الأمير محمد بن سلمان وهو الملعب الرئيس بمدينة القدية، وسيزود بتقنيات وإمكانات تجعله متعدد الاستخدامات، وقادرًا على استضافة أحداث رياضية وترفيهية وثقافية كبرى في السعودية.

يتوسط موقع الملعب مدينة القدية على إحدى قمم جبل طويق بارتفاع 200م، ويقع على بعد 40 دقيقة من مدينة الرياض، وهو واحد من المواقع المقترحة لاستضافة مباريات كأس العالم 2034، ويتمتع تصميمه بمميزات تقنية تجعل المشجع يشعر وكأنه في قلب الحدث.

ومن المقرر أن يصبح الملعب الحاضن لناديي النصر والهلال، ويستضيف عدة مسابقات كروية محلية وعالمية كبرى، وصُمم بتصميم مبتكر يسمح باستخدامه في أغراض متعددة، حيث يمكن تحويل أرضيته بالكامل في غضون ساعات إلى ساحة مهيأة لإقامة مختلف الفعاليات الرياضية والترفيهية مثل: مسابقات الرجبي، والملاكمة، والفنون القتالية المختلطة، وبطولات الرياضات الإلكترونية، والمعارض والحفلات الموسيقية الكبرى.